*بيان استنكار وادانة "لصفقة القرن " صادر عن جامعة الحديدة* الدائرة الاعلامية -جامعة الحديدة بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله القائل: “لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا” [المائدة: 82]. والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله الاخيار المنتجبين . وبعد: *تدين وتستنكر رئاسة جامعة الحديدة ومنسبيها ما دعى إليه الرئيس الامريكي ترامب لما سماها “خطة السلام”، والتي يراد من خلالها تمرير ما تسمى “صفقة القرن”* وبيع القضية الفلسطينية، والتنازل عن الحقوق المشروعة، وتمريرالمشروع الصهيوأمريكي في المنطقة على حساب معاناة الشعب الفلسطيني وتضحياته، ومصادرة أرضه، والتنازل عن المقدسات الإسلامية وإننا في جامعة الحديدة كغيرنا ابناء الشعب اليمني و أحرار هذا العالم ندين ونستنكر هذه الخطة، ونرفضها شكلاً ومضموناً، ونؤكد أن المشاركة فيها تعد خيانة عظمى للأمة، ولكل القيم والأعراف والمبادئ الإنسانية، وأن السعي في تمرير مثل هذه المشاريع مشاركة في الجريمة وعون للظالم على المظلوم ونؤكد لإخوتنا في فلسطين وحركات وفصائل المقاومة، أننا ابناء اليمن نقف معكم، وغايتنا نتمنى أن نكون إلى جانبكم، وأكتافنا بأكتافكم، وبنادقنا مع بنادقكم ...كما تحيي جامعة الحديدة كل أحرار العالم، وكل من تفاعل ويعمل على إفشال هذه الخطة الرامية لتنفيذ “صفقة القرن”، واستنكارها وإدانتها. *صادر عن جامعة الحديدة* الاربعاء 4جمادى الآخرة 1441هـ الموافق 2020/1/29م